نشرت تحت تصنيف سيدتى

بناتى وسيداتى اغسلى الملابس الداخليه قبل ارتدائها

للبنات احذرى من الملابس الداخلية الجديدة .. خطير جدااااااا

 هل تعودتي على غسل الملابس الداخليه قبل ارتدائها ؟ اذا كانت اجابتك بلا !

اذن الموضوع يخصك ” وهو حساس جدا وخطير في نفس الوقت,,  فملابسنا الداخلية تصنع في دول مختلفة و توضع في صناديق و تلمسها الكثير من  الايدي قبل أن نشتريها وهذا يجعلك تمتنعي فوراً عن ارتداء هذة الملابس قبل غسلها  جيداً ولا تقولي ” ان غسلها للمرة الاولى سيجعلها تظهر غير جديدة !” فالامر ليس  مزاح بل خطير والصورة والموضوع الذي ستقرئيه الآن ستبرهن لكِ ذلك لذلك احرصي على غسل جميع حمالات الصدر و الملابس الداخليه و جميع الملابس  الأخرى..و تذكري بأننا لا نستطيع رؤية الجراثيم التي تعيش في الملابس عند شرائها

بعد عودتها من جنوب افريقيا لاحظت السيدة سوزان ماكنلي طفح جلدي غريب جدا في  صدرها لم يستطع أحد تفسيره فقررت تجاهله معتقدة بأنه سيزول مع مرور الوقت قررت سوزان استشارة الطبيب عندما أحست بآلام شديدة و لكن الطبيب اكتفى باعطائها مضادات حيوية و كريمات موضعية لجهله لمدى خطورة الوضع.

مع  مرور الوقت تهيج جلدها و بدأ ينزف وضعت سوزان ضمادات على الجروح و لكن  ومع استمرار الألم قررت التوجه الى طبيب آخر و لكن و لسوء حظها اضطرت الى  الانتظار لاسبوعين قبل مقابلة الطبيب. عند ازالة الضمادات تفاجات سوزان ببكتيريا آخذه في النمو و الانتشار في حمالة  الصدر هذه البكتيريا تنمو و تنتشر في المسام معتمدة في تغذيتها على الدهون  و الأنسجة و قنوات الحليب في الصدر!

هذا الخبر منقول من مستشارة طبية هو مترجم من مقال اجنبي .. قريت الموضوع وسويت بحث عنه.. لأني بصراحة لما شفت الصورة قلت انها لعب  بالفتوشوب لأن الصورة منظمة وصايرة كأنها بالفعل تركيب.. مثل ماتشوفوا لكن اكتشفت بالفعل ان هذه الحشرة هي السبب في هذا المرض وانها لاتصيب الثدي فقط.. لكنها تصيب أي جزء من جسم الإنسان حتى العين..  شاهدوا كيف حقيقتها 

نشرت تحت تصنيف الأم والطفل

حدوته قبل النوم….قصه قابيل و هابيل

قصه  قابيل و هابيل 

……………………

 

صورة ذات صلة 

بعد ما سيدنا ادم استقر فى الارض بدأت حواء تلد 

و كان اول ولد لادم هو …. قابيل ..

 الحقيقه قابيل الاول فى حاجات كتير

 فهو اول مولود من البشر لان ادم و حواء ربنا خلقهم بايده

و اول من اشتغل فى الزراعه

و اول قاتل فى التاريخ

 و اول من حفر الارض من البشر ليدفن فيها ..

 

كان الاول اه

بس كان عنده دوما احساس بالغيره من اخوه  الاصغر “هابيل”

 

 كان هابيل ارق منه و اهدى فى الطبع

فاشتغل فى رعى الغنم

و دى شغلانه محتاجه صبر و طوله بال ..

 

و كانت السيده حواء بتولد فى كل مره تؤام

ولد و بنت

 و لما بلغوا سن الجواز

ربنا اوحى لادم انه يجوز تؤام قابيل  لتوأم اخوه هابيل و العكس

 لان جواز الاخوات حرام

بس لان مكنش فيه غيرهم على الارض ساعتها

 كان اقرب حل 

انهم ما يجوزوش الاخوات اللى اتولدوا مع بعض لبعض ..

بس تؤام قابيل “البت” كانت اجمل من اختها توأم هابيل

فقابيل افتكر ان ابوه ادم .. الي بيحب هابيل عنه .. عمل كده

و فضله عليه

فبدأ يتخانق مع اخوه و بدأت بينهم العداوه

 و استغل ابليس ده

فبدأ يصور لقابيل ان اخته فعلا اجمل

و ان هابيل و ادم بيتأمروا عليه

 و ان محدش بيحبه

و كل ده لان قابيل فتح جوا نفسه الباب لابليس

 لما حسد اخوه على حاجه ربنا رزقه بيها

و لما ادم شاف العداوه دى

طلب من ابناؤه انهم يقربوا لربنا حاجه

يعني  يخرجوا صدقه

 بس مكنش فيه حد يتصدقوا عليه

 فكانت الطريقه انهم يسيبوا الحاجه فى مكان

و الطير او الحيوانات لو اكلت الحاجه دى

 يبقى ربنا قبلها

 فراح هابيل دبح اكبر غنمه عنده و سابها فى العراء متاحه للحيوانات

لكن قابيل لانه من جواه ضيق

 قرر انه هيقطع شويه ثمار عنده و يسيبها قدام البيت بتاعه

و لو ربنا عاوز اكيد هيبعت اللى ياكلها

و ربنا بيحب الصدقه اللى صاحبها بيجملها

مش مجرد بيخرجها سد خانه

و فعلا قبل من هابيل

و ماقبلش من قابيل

 فزاد الغل و الحقد

 و صورله الشيطان ان ادم دعا لهابيل انه ربنا يتقبل منه ..

 

و هنا قرر قابيل انه يقتل هابيل

 هدده الاول بالقتل

 و هابيل قاله لو عاوز تقتلنى اقتلنى

لكن انا مش هتخانق معاك و لا هحاول اقتلك

 

و فى يوم شاف قابيل اخوه نايم

و كان فيه حمار وحشى مات فى الغابه و اتحللت جثته

و فضل منه جزء من بقه

 اخدها قابيل و ضرب اخوه على دماغه لحد ما مات ..

و هنا فاق قابيل

 لما حاول يصحى اخوه معرفش

و بدأ يصرخ و يعيط و يبكى و ندم

و دى طبيعه اى انسان انه مش بيحس بالذنب غير بعد ما بيعمله

لانه قبلها بيبقى الشيطان مصورله ان عمل الذنب ده هيريحه

 و بيوسوسله انه كده هيبقى مبسوط

لكن بعد ما بيعمل الذنب بيحس ان مفيش حاجه حصلت و بيفوق ..

 

 بدأ قابيل يبص حواليه مش عارف يعمل ايه فى اخوه

و لا فى ابوه لما يسأله عنه

و فجأه جه غراب شايل جثه غراب ميت و حفر الارض بمنقاره

و زق اخوه

و هنا زاد ندم قابيل لما حس انه اعجز حتى من طائر صغير زى ده

 و بدأ يحفر الارض و حط جثه اخوه فى الحفره

و لما رجع لابوه و شافه

عرف ادم من منظر قابيل و الدم و التراب عليه اللى حصل

 و اخده لمكان ما دفن هابيل

و لما ادم خرجه تانى من الارض

 ما استحملش قابيل

و طلع يجرى هرب و فضل ادم ينده عليه و هو بيبكى

 و دفن تانى هابيل و استغفر ربنا على الذنب القديم

و استغفر لابنه

 و رجع قابيل بعد فتره ندمان و عاش تانى معاهم ..

و فى كل ده كانت الذنوب اللى ارتكبت

سببها الحسد و الكبر

 

 ابليس استكبر فطرد من رحمه الله

و حسد ادم فعصى امر ربنا و مرضيش يسجد

 

و قابيل حسد اخوه فقتله ..

 

فالحسد و الكبر اكتر حاجتين الانسان لازم يحاول دايما يبعد عنهم

و يدعى ربنا انهم ما يصيبوش نفسه .. 

( اللهم انى اعوذ بك من الحسد و الكبر ) 

…………………………

 

يلا تصبحوا علي خير حبايبي وبكره نكمل القصة