نشرت تحت تصنيف الحب والزواج

ما هو اتيكيت العلاقة الحميمة؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ربما يكون البعض منكم قد قرأ للمرّة الاولى أنّ هناك “إتيكيت”  العلاقة الحميمة، ويُقصد بذلك وجود قواعد يجب احترامها قبل العلاقة الحميمة وبعدها بهدف الحفاظ على الحميمية والتعبير عن الامتنان للشريك والحب الكبير تجاهه.

وقد وضعت هذه القواعد بعد أن لاحظ خبراء العلاقات الزوجية أنّ الجنس تحوّل لدى الكثيرين الى مجرد عملية ميكانيكية تحتاج لبعض الدقائق دون أن يكون معبّراً عن حقيقة المشاعر بين الزوجين. فما هي هذه القواعد؟.

قبل ممارسة العلاقة الحميمة


إنّ الاعداد المسبق للعلاقة الحميمة بات يُعتبر من إتيكيت ممارسة العلاقة الحميمة، فيجب العمل على توفير المكان الآمن والملابس والعطور التي تستهوي مزاج الشريك، سواء من قبل الزوج أو الزوجة. كما لا بدّ أن يحرص الزوجان على المداعبة ليكونان أكثر إستعداداً ورغبة وشوقاً الى العلاقة الحميمة الكاملة. ومن المهمّ أن يتغزّل الرجل بزوجته ويقبّلها لكي يعبّر لها عن حبّه وليس مجرد رغبته في النوم معها.

بعد العلاقة الحميمة


كثيراً ما يعتبر الزوجين أنّ انتهاء العلاقة تكون حين يصل كلّ منهما الى النشوة والقذف، فينصرفان عن بعضهما. لكن من اتيكيت العلاقة الحميمة ألا يدير الزوجين ظهريهما لبعضهما، وخصوصاً الزوج لأنّ ذلك يشكّل إهانة للمرأة.

ففي هذه اللحظة يجب أن يعود الزوجان الى مرحلة ما قبل الممارسة أي التقبيل والغزل، فلا يشعر أي من الزوجين أنّه مستغلّ أو مجرد أداة للمتعة. ومن الجميل أن ينام الزوجان في ذراعي بعضهما ويعبّرا لبعضهما عن مدى حبهما.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s