نشرت تحت تصنيف سيدتى

قلعة الزوجات الوفيات

قلعة الزوجات الوفيات


في  لوحة زيتية  رسمت إبان القرن السابع عشر ومحفوظة في كنيسة في أيطاليا، تظهر فيها نساء يحملن رجالاً فوق أكتافهن، وخلف هذه اللوحة قصة غريبة بعض الشئ، فما هي قصة تلك اللوحة؟ التي ظهرت بعدها لوحات أخرى تخلد نفس القصة ؟  

خلال الحرب التي أستعرت بين مقاطعتين في شمال أيطاليا آنذاك، هما غويلف التي كانت تؤيد البابا ومقاطعة غيبلين التي كانت تتبع الى الإمبراطورية الرومانية، كانت القلعة المسماة قلعة وينسبرغ  محاصرة في عام 1140 م من قبل الإمبراطور كونراد الثالث، الذي غضب بشدة من المقاومة الباسلة والطويلة الأمد من رجال قلعة وينسبرغ فأقسم بأن يقتل جميع الرجال حال الأستيلاء على القلعة لكنه سمح للنساء أن يغادرن القلعة بسلام ولهم الحق في حمل ما يمكنهن من المواد الثمينة ، وحين تهاوت المقاومة فيها وأعلنت استسلامها بدأت النسوة بالخروج وكانت كل منهن تحمل زوجها على ظهرها دون أي شئ آخر


Picture

وتختلف الروايات حول ما أعقب ذلك فمنهم من يقول أن الملك كونراد ضحك من غرابة الموضوع وسمح للنساء بالمرور مع أزواجهن ، وأخرين يقولون أنه عفى عن جميع من قاتله من الرجال …الخ خلد الرسامون تلك القصة في عدد من الأعمال الفنية  

قلعة وينسبرغ تقع اليوم ضمن ألمانيا ويحتفل ساكنيها بتلك الحادثة، ولغرض تجسيد الحالة يحمل كل رجل من المحتفلين الذين يسيرون في موكب في شوارع المدينة تمثالاً يمثل أمرأة يختفي الرجل وراءها لكي يظهر تمثال المرأة وكأنها تحمله كما أقتبس المحتفلون بعيد الهلوين هذه الفكرة وبدلوا شكل المرأة بدمى أخرى


Picture

في الإحتفال بذكرى الحادثة، يسير الرجل على قدمية حاملاً دمية على شكل إمراة

المعلق:

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s