نشرت تحت تصنيف الام الحامل

البواسير في الحمل

البواسير في الحمل

تصاب العديدات من النساء الحوامل بالبواسير أثناء الحمل، وخصوصا خلال الربع الثالث. البواسير تصبح أكثر شيوعا إذا أصيبت الحامل بالإمساك  

أسباب البواسير أثناء الحمل

البواسير هي أوردة الدوالي (الأوردة المنتفخة) التي تظهر في منطقة المستقيم. ويمكن أن تبرز أحيانا من فتحة الشرج. أنها غالبا ما تكون مصحوبة بحكة أو مؤلمة ويمكن في بعض الأحيان أن تتمزق وتنزف.

تحدث البواسير نتيجة للحزق أو الضغط مما يسبب للأوردة في المستقيم أن تنتفخ وتكبر. ثلاثة الأسباب الشائعة للبواسير هي:

1. الحزق أثناء حركات الأمعاء

2. الضغط من الوزن الزائد

3. الضغط من الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة من الزمن

خلال فترة الحمل:

• الرحم المتزايد في النمو يمكن أن يزيد من الضغط على الأوردة في الجزء الأسفل من الجسم. هذا يمكن أن يؤدي إلى البواسير.

• يمكن لهرمونات الحمل أيضا أن تسبب الاسترخاء لجدران الأوردة. وهذا يتيح لهم أن ينتفخوا أكثر سهولة.

• الحزق ، وخصوصا خلال حركات الأمعاء الصعبة، مما يؤدي إلى حجز المزيد من الدماء في الأوردة المنتفخة. هذا يمكن أن يجعل البواسير مؤلمة جدا.

• يمكن أيضا أن يسبب الحزق بروز البواسير من المستقيم.

إذا كان لديك البواسير قبل الحمل، وكنت أكثر احتمالا للحصول عليها مرة أخرى أثناء الحمل. يمكن أيضا أن تصابي بها خلال الولادة  .

ما يمكنك القيام به:

يمكنك المساعدة في منع البواسير عن طريق إجراء تغييرات بسيطة في أسلوب حياتك التي التي تجعلك بعيدة عن الإصابة  بالإمساك:

– شرب الكثير من السوائل.

• شرب ما لا يقل عن 8-10 أكواب من الماء كل يوم.

• شرب من واحد إلى كأسين من عصير الفواكه، مثل عصير الاجاص

– تناول الأطعمة عالية الألياف.

• تناولي الفواكه الطازجة والخضراوات والحبوب النخالة وغيرها من مصادر الألياف.

• إذا كنت تعانين أيضا من زيادة الغازات، تناولي الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف.

• تحتوي نخالة القمح على نسبة جيدة من الألياف. إنها تتسبب في غازات اقل من غيرها من الأطعمة الغنية بالألياف.

– ممارسة الرياضة بانتظام.

• بعد مراجعة طبيبك الخاص، يمكنك المشي والانخراط في أنشطة أخرى آمنة لمدة ساعتين و نصف على الأقل من التمارين الرياضية كل أسبوع و التي يمكن أن تساعد الجهاز الهضمي على القيام بعمله. وهذا يعني أن معظم النساء الحوامل يجب أن تحاول الحصول على 30 دقيقة من التمارين الرياضية يوما.

• تأكدي دائما من مراجعة  التمارين الآمنة بالنسبة لك مع طبيبك الخاص

– الذهاب إلى المرحاض.

• دائما قومي بالذهاب الى الحمام في أقرب وقت تشعر بالحاجة.

• عند تأخيرالذهاب للحمام ، يصبح من الصعب تمرير البراز.

– لا كسب الكثير من الوزن خلال الحمل .

• الحصول على كمية معقولة الزيادة في الوزن.

• البقاء في إطار المبادئ التوجيهية لمقدم الرعاية الصحية الخاص بك.

• يمثل الوزن الزائد ضغطا إضافيا على بطنك. وهذا يزيد من فرص الحصول على البواسير.

– تجنب الفترات الطويلة من الوقوف أو الجلوس.

• إذا كان يجب عليكي الجلوس لفترات طويلة، قومي بالوقوف والتحرك لبضع دقائق كل ساعة أو نحو ذلك.

• عند الاستلقاء، استلقي على جانبك الأيسر للمساعدة في تقليل الضغط.

معظم البواسير تتحسن من تلقاء نفسها. ولكن يمكنك أن تفعل أشياء عدة لمساعدتك على تخفيف الألم والتورم والحكة من البواسير:

• اطلب من مقدمي الرعاية الصحية أي وصفة كريم البواسير الآمنة للاستخدام.

• استخدم ورق التواليت الأبيض الخالي من العطور. بعض النساء تجد أنه من المفيد لمسح منطقة الشرج مع المناشف الرطبة، و المسحات الطبية، بدلا من ورق التواليت..

• حافظي على منطقة الشرج نظيفة. الصابون ليس ضروريا ويمكن أن يؤدي إلى تفاقم المشكلة. كوني حذرة عندما تقومين بتجفيف المنطقة بلطف بعد الاستحمام، لأن الرطوبة يمكن أن تسبب تهيج.

• يمكنك وضع كمادات الثلج أو الكمادات الباردة لمدة 10 دقائق حتى أربع مرات في اليوم.

• إذا خرج الباسور , يمكنك دفعه بلطف مرة أخرى في القناة الشرجية.

متى تحتاجين  إلى زيارة الطبيب بهذا الشأن

معظم البواسير تزول من تلقاء نفسها، ولكن بعضها يحتاج إلى إجراء طبي إذا:

• كنت لا تحصل على الراحة باستخدام الاقتراحات المذكورة أعلاه

• عند حدوث النزيف

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s