نشرت تحت تصنيف فن الاتيكيت

كيف تتصرفين بلباقة في المواقف المستفزة؟

تواجه العديد من السيدات سواء العاملات أم ربات المنازل، الكثير من المواقف المستفزة التي قد تثير غضبهن؛ نظرًا لفظاظة ردود الآخرين، أو عدم التحدث بلباقة واحترام.

وتستدعي المواقف المستفزة التزام نوع من الإتيكيت؛ إذ أن العامل الأساسي الذي يعتمد عليه فن الذوقيات العامة، يتمثل في احترام الذات أولاً، ومن ثم، التعامل باحترافية مع الأشخاص المسببين لهذه المواقف.

تتعامل المرأة يوميًا مع المتاجر المختلفة، أو خدمات العملاء في أكبر الشركات التابعة للاتصالات، ولتجنب أي موقف قد يثير استفزازك يمكنك اتباع الخطوات التالية..

في حالة التعامل مع إحدى المتاجر، ومواجهة مشكلة في طريقة تعامل البائع، لا يمكنك أن تردي بمثل فظاظته؛ بل يحبذ أن تتحدثي بصوت حازم، مع الحفاظ على النظر في عينيه مطولاً؛ مما يمنحه شعورًا بعدم رضاك عن هذا الأسلوب.

ويمكن لفت نظر العامل إلى الأولوية؛ حيث إن الكثير منهم يتعمدون التعامل بعنصرية مع المرأة على وجه الخصوص، وقد ينشغل بالرد على مكالمة هاتفية؛ لذا يجب أن تحافظي على التواصل بالعين لأطول فترة ممكنة.

أما إن كنت تواجهين مشكلة في التعامل مع خدمة العملاء الهاتفية؛ فلا يمكنك التذمر من الوقت الطويل؛ لأن الأمر في الأخير لا يعود إلى الشخص بل إلى الشركة ذاتها، أما في حالة رده بطريقة غير لائقة يمكنك توجيه شكاوى للمؤسسة.

وأخيرًا، إن واجهت المرأة أي صعوبة في التعامل، وعدم رضا عن الطريقة التي يتحدث بها الآخرون، يمكن دائمًا اللجوء إلى المسؤولين، مع الحرص على تجنب الشتائم، أو التحدث بنفس الطريقة غير اللبقة.

المعلق:

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s