نشرت تحت تصنيف المطبخ

كيف أُتقن فن تزيين الطعام ؟

آه لو تعلمون كم السخرية التي أتلقاها من أخواتي وابنتي لعشقي لتقديم الطعام بشكل فني! رغم إعجابهن الكبير بما أفعل؛ الأمر بالنسبة إليّ تحول إلى عادة لأستطيع التوقف عنها مهما كان الوقت غير ملائم أو غير كافي!

فمثلاً نكون في إفطار عائلي في رمضان و لم يتبق إلا ثوانٍ وكما يقولون نلعب في الوقت بدل الضائع والجميع يهرولون لاستكمال الناقص والأشياء التي تحمر في آخر لحظة أو لا تقدم إلا ساخنة أو باردة في الثواني الأخيرة ثم يجدونني أفرغ طبقاً لأنه لا يعجبني وأعيد وضعه في آخر وأبدأ بتزينه بألوان متباينه مع لونه ولون الصحن، وحينها أتعرض للقتل سخريةً من الجميع! ناهيك عن انني عادةً ما أكون مبهورة الأنفاس مجهدة أختنق من حرارة الجو في المطبخ بموقده الذي لم يبق به مكان خال لكنكة قهوة! ولكن كيف أضع شيئاً غير متناسق الألوان غير جاذب للعين؟! أو لا أحب شكله؟

أنت طباخة جيدة وهذا هو الجزء الصعب فعلاً والمجهد، و سيسهل عليك تعلم تقديم طعامك الجيد فقط عليك الانتباه والتعلم من كل ما ترينه في المطاعم وبرامج الطهي والصور ثم أضيفي لمستك الخاصة.

هاهي بعض النصائح:

العين تأكل أي تشتهي فانظري لما تقدمينه وفكري.

لا تضعي طعام فاتح اللون في طبق أبيض مثلاً أرز أبيض في صحن أبيض! باهت جداً. إن اضطررت فزيني الجوانب بألوان جذابة مثلاً بحلقتي جزر وقطعي من الفلفل أجزاءاً على شكل ورقة شجر.

كذلك لا تضعي طعاماً داكن اللون في صحن داكن. الأومليت في الطبق الداكن لطيف.ولاحظي التزيين البسيط! مبهج جداً.

لا تملئي الصحون وأطباق التقديم تماماً فتبدو بالضبط كمن يخزن شيء في عبوة، اتركي مساحة بضع سنتيمترات على الحواف.

انظرى لألوان الخضر والفاكهة والخضر الورقية ألوانهم جميلة ومفرحة تعمدي اختيار مايتناسق منهم مع الآخر. شرائح الليمون الكيوي البرتقال وحبات الرمان وقطع المشمش والبرقوق المجفف أوالطازج و أوراق البقدونس والخس الطماطم الشيري…إلخ. اعتمدي علي ذوقك.

وختى قشر الليمون والبرتقال والطماطم يمكن تشكيلهم كالورود أو غير ذلك.

يمكنك أيضاً استعمال شرائح بيضة مسلوقة، شرائح زيتون أسود أو أخضر أو خيار مخلل..إلخ

أعدي للتزين كما تعدي لإي صنف من البداية مثلاً فكري ما الذي لديك بالفعل في البيت؟ وما الذي تحتاجين شرائه؟ وجهزي ما يحتاج غسل وتقطيع مسبقاً حتي لا يسرقك الوقت.

انظري لطبق الفول:

ألا يبدو كل منهم رائعاً؟ ويشعرك بالتغيير كذلك. ألا تشتهيه الآن؟ أنا أفعل.

وبالمقارنة انظري الى الحمام الشهي كم يبدو ذابلاً!

انظري لهذا رغم أنه بالمقلاة، كم يشد العين!

المحشي الرائع لا يبدو عاطفياً وهو بالفعل يستحق أفضل تقديم!

ألا يبدو أفضل هكذا؟

من لا يحب المشويات؟

هل تبدو أفضل هكذا؟

أم ربما هكذا؟ الأنماط القديمة لها جمالها أيضاً كالفخار وهذا الإناء النحاسي.

أو هكذا؟

بعض أوراق الخس ليست صعبة و تضيف لوناً مبهجاً، ربما لو شريحتي طماطم وزيتونة سوداء يكون الطبق أحلى.

شرائح الستيك المقطعة من أجمل الأطباق انظرى كم هي باهتة!

أليست أفضل هكذا؟

هل تعجبك شريحة الستيك هذه؟ إنها من أغلى الأطباق! لا؟

ألا تبدو هذه أجمل؟

الخضار المطهي مع اللحم، كيف تجدينه؟ هل ستأكلين هذه؟ أم ستفضلين التي بالأسفل؟

مع أنهم نفس المكونات بالضبط وربما يكون طعم الأولى أفضل.

مراعاة الألوان والتزيين تضفي رونقاً وتجذب العين ومادامت تجيدين الطهي فالباقي سهل فقط اعتني به وابتكري.

ملحوظة هامة لاتبالغي في التزيين فيكون تأثيره عكسياً:

اخرقي القواعد و جربي وتعلمي وابتكري. واستخدمي التراث أحياناً و المستعار من ثقافات أخرى حيناً واحرصي أن تستمتعي فإن وجدتيه جميلاً فسيجده الآخرون كذلك.

المعلق:

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s