نشرت تحت تصنيف سيدتى

أطعمة يجب الابتعاد عنها في رمضان

أطعمة يجب الابتعاد عنها في رمضان.. إليكم الأسباب

من الضروري جداً خلال شهر رمضان المبارك، الابتعاد عن المشروبات والمأكولات التي تؤدي إلى الجوع والتعب والعطش.

ولهذا، فإنه على الصائم الالتزام بتناول وجبات تمدّ جسده بالطاقة وتعطيه شعوراً بالراحة.

وفي ما يلي، قائمة بأطعمة ومشروبات يجب تجنبها خلال رمضان:

المشروبات الغازية

يتناول الكثير من الناس المشروبات الغازية عند الإفطار. ووفقاً لموقع “ويب طب“، فإن هذه المشروبات مليئة بالسكريات والمواد التي تضر الجسم، حيث تزيد من الدهون في الجسم ولن تفيده على الإطلاق، لذلك يفضل استبدالها بالعصائر الطبيعية.ا

 الأطعمة المالحة

تعمل هذه الأطعمة على حبس الماء في الجسم، لذلك يجب الابتعاد عنها.

ومع هذا، تسبب هذه الأطعمة شعوراً بالعطش، ويجب تفاديها خلال السحور، كما إنها تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم.

الحلويات الجاهزة

من العادات والتقاليد الرمضانية تناول الحلويات بعد الإفطار، وهي من أكبر الأسباب التي تؤدي إلى زيادة الوزن خلال هذا الشهر.

وينصح بتجنب الحلويات الجاهزة؛ لأنها تحتوي على كميات مرتفعة من الدهون الضارة، مثل السمنة الحيوانية أو النباتية والتي تسبب تضيق الشرايين.

ولكبح الشعور بالحاجة للسكر، يمكننا أن نلجأ إلى تناول الفواكه المليئة بالسكر الطبيعي، خصوصاً إنها لا تساهم في زيادة الوزن.

الأطعمة المقلية

تجنب تناول السمبوسك أو المقليات على السحور؛ لأن الأطعمة المقلية تشعرك بالثقل وعدم القدرة على الحركة.

كذلك، تحتوي الأطعمة المقلية على كميات عالية من الزيت، والتي من شأنها أن تسبب السمنة.

الأطعمة الغنية بالتوابل

الأطعمة الغنية بالتوابل قد تسبب حرقة في الفم والأمعاء، وذلك بسبب مواد خاصة يحتويها الفلفل الحار تعرف باسم الكابسيسين (Capsaicin).

وعادة لا يتم هضم هذه المواد في الجهاز الهضمي، ويمكن أن تسبب تهيج لبطانة الأمعاء والمعدة، وهي تزيد من الشعور بالعطش، لأنها تزيد من الحموضة والحاجة إلى شرب الكثير من المياه.

الكافيين

خلال رمضان، يجب تجنب المشروبات الغنية بالكافيين لأنها مادة مدرة للبول، مما يعني أنها تحفز عملية خروج المياه من الجسم، وبالتالي تسبب الشعور بالعطش والجفاف.

نشرت تحت تصنيف سيدتى

أهم 10 فوائد صحية للوز خلال شهر رمضان

فوائد اللوز

من منّا لا يحب المكسرات، ومن أكثر أنواع المكسرات إفادة للصحة هي اللوز، فكثيرا ما يتم استخدامه كحل للتخفيف من الإمساك، واضطرابات الجهاز التنفسي، والسعال، واضطرابات القلب، والأنيميا، والعجز الجنسي، ومرض السكري، كما أنه يساعد على الحفاظ على صحة الشعر، والعناية بالبشرة، والأسنان.

يعد اللوز من أكثر المكسرات شعبية وانتشارا في شهر رمضان بجانب البندق، وهو من المكسرات التي لا يستغنى عنها خلال الشهر الكريم. حيث يستخدم اللوز في تحضير بعض المشروبات الرمضانية، وفي تحضير السلطات، وفي أغلب أنواع الحلويات الرمضانية. ومن الممكن الصيام تناوله خلال وجبة الإفطار من اللوز ، حيث يعمل على تسريع امتصاص المواد الغذائية في الجسم، حين يتم تناوله على معدة فارغة.

الفوائد الصحية للوز:

1- مفيد لصحة الدماغ

حيث أن اللوز مصدر للعديد من العناصر الغذائية التي تساعد في تنشيط الدماغ. كما يعتبر من المواد الغذائية الهامة والأساسية لنمو الأطفال. اللوز يحتوي على مواد هامة وحيوية تساعد على تقليل مخاطر الإصابة بالأمراض العصبية والزهايمر.

2- تنظيم مستويات الكولسترول:

تناول اللوز بشكل منتظم يساعد على زيادة مستوى الكولسترول الجيد، وخفض مستوى الكولسترول الضار، وهو ما يعتبر من الأمور المفيدة لصحة الجسم، حيث يساعد على الوقاية من الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

3- تقوية العظام:

يعد اللوز مصدرا رائعا للعديد من الفيتامينات والمعادن، ويعتبر الفسفور أحد تلك المعادن، وبالطبع للفسفور تأثير كبير على قوة ومتانة العظام والأسنان، في حين أنه يمنع أيضا بداية الحالات المرضية المرتبطة بتقدم العمر مثل هشاشة العظام.

4- جيد لصحة القلب:

احتواء اللوز على البروتين، والبوتاسيوم، والدهون الأحادية الغير مشبعة، يلعب دورا أساسيا في صحة القلب. كما أن احتواء اللوز على فيتامين(E)، وهو ما يعد من مضادات الأكسدة الفعّالة. كما أنه يقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب. في حين وجود الماغنسيوم في اللوز يمكنه أن يساعد في تجنب النوبات القلبية.

كما أن اللوز غني بحمض الفوليك، وبالتالي يمنع تراكم الدهون في الشرايين. وقد أشارت الأبحاث إلى أن النظام الغذائي الذي يتضمن اللوز على المدى القصير يعمل على تحسين وظيفة الأوعية الدموية في الرجال الأصحاء من عمر 20 و70 عاما.

5- تقوية الجهاز المناعي:

اللوز لديه العديد من العناصر التي تساعد على تقوية الصحة العامة، بما في ذلك القلويات الخاصة بالأنظمة. وكما هو معروف أنه يفيد جهاز المناعة، وكذلك القدرة على مكافحة الأمراض، والمشكلات الصحية المختلفة.

6- مضاد للالتهابات:

كثير من الناس يعتقدون أن تناول الدهون أمر ضار، لكن في الواقع هناك بعض الدهون الغير مشبعة والضرورية للجسم، ومفيدة للصحة العامة. لا يستطيع الجسم تصنيع تلك الدهون بشكل ذاتي، لكن يحتاج إلى الحصول عليها من المصادر الغذائية، واللوز يمكنه فعل ذلك نظرا لاحتوائه على نسبة من الدهون الصحية الغير مشبعة، والتي تساعد على تخفيف الالتهابات في جميع أنحاء الجسم.

7- تنظيم مستويات ضغط الدم:

وهو ما يرجع إلى وجود البوتاسيوم في اللوز، كما أن اللوز يحتوي على نسبة صوديوم منخفضة جدا، مما يساعد على تنظيم ضغط الدم.

8- تعزيز الطاقة:

وجود الماغنسيوم والنحاس وفيتامين(ب) في اللوز يساعد على إنتاج الطاقة، ومعدل الإيض.

9- الوقاية من السرطان:

يحسن اللوز حركة الطعام عبر القولون، والتالي يمنع التحميل على القولون الذي قد يؤدي للإصابة بسرطان القولون لاحقا.

10- الوقاية من مرض السكري:

حيث أنه يساعد على الحد من ارتفاع مستوى السكر والأنسولين بعد الوجبات. وهو ما يوفر حماية من ارتفاع نسبة السكر الذي يعاني منها مرضى السكري.