نشرت تحت تصنيف سيدتى

10 صفات لفهم الرجال

جاءت تشتكي من صعوبة تعامل زوجها

وقالت إنه مزاجي وعنيد وأنه لا يحبها ولكنها متعلقة به

فهل تستمر في حياتها الزوجية أم لا؟

فقلت لها: من كلامك ووصفك اكتشفت أنك

لا تعرفين نفسية الرجال وطريقتهم في التفكير والتعامل،

قالت: ربما ولكن كل ما ذكرته لك حقيقة،

فقلت لها: كلامك صحيح،

ولكن أعتقد أن المشكلة عندك في سوء

تشخيص زوجك وأنا متأكد لو سألنا زوجك الآن

هل تحب زوجتك لقال لنا نعم،

فقالت: نعم هو يقول لي إنه يحبني

ولكني أنا أشك بذلك،

فقلت لها دعيني أشرح لك بعض صفات

أغلب الرجال في العالم وبعدها احكمي أنت على زوجك،

فقالت: تفضل.

قلت: أولا:

الرجل في الغالب يحب أن يكون مستقلا بتفكيره وحياته،

ويحب أن لا تتدخل المرأة في كل تفاصيل حياته

وهذا أمر طبيعي في عالم الرجال،

وأحيانا تقدمين له النصيحة فيرفضها لأنه لم يطلبها،

والمرأة تفسر هذا بالغموض والغرور

وتفسيرها غير صحيح،

ثانيا: يحب الرجل في كثير من الأحيان أن يقول كلمة (لا)

لأن هذه الكلمة تعطيه معنى القوة،

ففي كثير من الطلبات البسيطة بالنسبة لك

يرفضها لك زوجك لأنه يريد أن يشعر بالقوة،

ولو ناقشتِه بعدها لغير رأيه لأنه حقق ما يريد

من فرض شخصيته وانتهي الأمر،

ثالثا:

أكثر الرجال لا يحبون التغيير في حياتهم

أو ملابسهم وخاصة عندما يأتي طلب التغيير

من المرأة لأنه يشعرهم بالضعف

وخاصة في بدايات الزواج،

رابعا:

فإن الرجل يحب الدخول في الموضوع مباشرة

من غير مقدمات ولو تعاملت معه بخلاف ذلك

فإنه يتجنب الحوار معك، فتظنين أنه لا يحب الحديث معك

والحقيقة أنك لا تتحدثين معه بلغته،

خامسا:

أغلب الرجال بصريون والشكل عندهم مهم

ويبحثون عن الجمال دائما في الجسم والشعر

والرائحة واللباس على خلاف النساء

فهن سمعيات ويحببن الكلام والغزل والمدح أكثر

فأعطه ما يحب حتي يعطيك ما تحبين.

سادسا:

الرجل لا يحب المرأة التي لا تقدر قيمته

أو مكانته وتتعامل معه بعدم احترام

وخاصة لو كانت له مكانة اجتماعية

فتجدينه يكثر الخروج من البيت

لأنه يبحث عن مكان يكون فيه محترما ومقدرا.

سابعا:

الرجل في الترتيب والتنظيم أسرع من المرأة

فهو يحتاج لعشر دقائق حتى يكون

جاهزا للخروج من المنزل،

بينما المرأة تحتاج لوقت طويل

فلهذا أكثر الرجال لا يخرجون مع زوجاتهم

لأن إدارة الوقت عند المرأة مختلفة عن الرجل،

ثامنا:

الرجل في الغالب كلامه يساوي ثلث كلام المرأة

فعندما يختصر بكلامه

فلا يعني أنه لا يحب الحديث معك

وإنما هذه هي طبيعته،

تاسعا:

الرجل في الغالب يركز علي الهدف أو الصورة الكلية

والمرأة تنشغل بالتفاصيل أكثر من انشغالها بالهدف،

فالتسوق بالنسبة للرجل حاجة ليشترى ما يريد

بينما في عالم المرأة فسحة وترفيه وتسلية ومتعة،

وعند ركوب المرأة مع الرجل في السيارة

يكون هو همه الوصول للمكان

بينما هي تكون مستمتعة لأنها بقربه،

وهذا الاختلاف طبيعي بين الاثنين.

عاشرا:

وأخيرا فإن المرأة تحب أن تختبر وتقيم حب الرجل

لها في كل يوم وبعض النساء في كل ساعة أو تصرف،

بينما هو يكفيه موقف أو موقفان في السنة

ليتأكد أنها تحبه،

فالحب عند الرجل (قيمي)

بمعنى أنه يقدم لها خدمة أو قيمة

مثل المال أو شراء ما تحتاجه

أو مساعدتها في حل مشكلة أو مساعدة أهلها،

بينما الحب عند المرأة (كمي)

يعني تريد الكثرة والعدد،

فلا يشبعها أن يقدم لها الرجل باقة ورد مرة واحدة،

وإنما تشعر بحبه لها لو قدم لها كل يوم وردة واحدة،

أو اتصل وتواصل معها هاتفيا باليوم ثلاث أو أربع مرات،
فسكت بعد هذه العشرة.
فقالت: أنا أستمع إلى كلامك وكأنك تعيش معنا،

فعلا زوجي مثل ما وصفت بالضبط،

قلت: أمسكي عليه فهو خير الرجال،

فزوجك ليس عنيدا ولا مزاجيا ويحبك كثيرا

ولكن بطريقته وليس بطريقتك.

د. جاسم المطوع

نشرت تحت تصنيف الزفاف

فساتين زفاف للمحجبات 2021.. اختارى منها المناسب لذوقك وطبيعة فرحك

قد يتحول العثور على فستان زفاف مناسب للمحجبات إلى تحدٍ، خاصة إذا كنت تفضلين عدم تحويل فساتين الزفاف العادية لتناسب حجابك المحتشم، وهو ما يتطلب خيارات صممت خصيصا للمحجبات، وإلى جانب أحدث صيحات فساتين الزفاف هناك أيضًا اتجاهات شائعة لفساتين زفاف المحجبات فى 2021، تعرفى عليها لكي تختارى منها ما يناسبك.

نشرت تحت تصنيف سيدتى

العناية بالوالدين المسنين : 8 طرق للعناية بهم خلال جائحة كورونا

طرق العناية بالوالدين المسنين

جعلت جائحة كورونا و العناية بالوالدين المسنين أكثر تعقيداً بكثير عن قبل، و لكن الاستمرار في رعايتهم أمر لا زال في غاية الأهمية، لذلك يجب علينا التفكير في كيف يمكننا الاستمرار في الحفاظ على صحتهم و راحتهم و سعادتهم دون تعريضهم للخطر ؟

و الحل هو تقديم الرعاية لهم عن بعد لحمايتهم و الالتزام بالتباعد الاجتماعي.

و سواء كنت تعيش في حي مختلف أو حتى في مدينة أخرى، فهناك مجموعة من الطرق للحفاظ على أمان والديك كبار السن حتى لا يشعروا بالوحدة و ليشعروا بالحب و الاهتمام دون الحاجة لزيارتهم في منزلهم.

و هذه بعض النصائح و الطرق العملية التي يمكنك عن طريقها مساعدة والديك كبار السن على البقاء بصحة جيدة و راحة و أمان خلال جائحة كورونا و أثناء العزلة الاجتماعية.

طرق العناية بالوالدين المسنين

هناك الكثير من طرق العناية بالوالدين المسنين و تفادي جائحة كورونا، فيجب أن تكون علي اتصال دائم بهم، و اجعل والديك يشعران أن لهما أولوية، و ايضًا شجع والديك على البقاء في تواصل دائم مع الآخرين، و غيرهما من النصائح و الطرق التي تخرجنا لبر الامان من هذه الجائحة.

إليك بعض من طرق العناية بالوالدين المسنين :

1- كن على اتصال دائم بهم

كن على اتصال دائم بهم

مع تقدم الوالدين في العمر، يصبحوا أكثر عرضة للشعور بالعزلة و الوحدة و يجعلهم عرضة لبعض الأمراض و الاضطرابات النفسية المتعلقة بالمسنين.

و إجبارهم على الانعزال التام عن الجميع خلال جائحة كورونا يجعل هذا الخطر أكبر بكثير.

و على الرغم من أنه لا شيء يمكن أن يحل محل العناق و القبلات و الضحك و تناول الوجبات معاً، إلا أنه من السهل جداً البقاء على اتصال دائم معهم عبر الهاتف أو إرسال الرسائل النصية أو دردشة الفيديو.

و هذه بعض الأفكار التي يمكنك تجربتها:

  • اتصل بوالديك هاتفياً مرة واحدة على الأقل في اليوم.

  • اطلب من والديك قراءة قصة قبل النوم لأطفالك من خلال دردشة الفيديو.

  • مشاركة بعضكم البعض فترة تناول وجبة العشاء عبر دردشة الفيديو.

  • استخدم محادثة الفيديو لملاحظة أي تغييرات في مظهر والديك أو مزاجهم أو سلوكهم حتى تستطيع اكتشاف اي علامات للخرف.

2- اجعل والديك يشعران أن لهما أولوية

 اجعل والديك يشعران أن لهما أولوية

في بعض الأحيان لا يستغرق الأمر أكثر من مكالمة هاتفية لمحاربة شعور والديك بأنهم ليسوا من أولوياتك.

و لكن يمكنك أيضاً القيام ببعض الأشياء اللطيفة الصغيرة تجاه والديك و التي يمكن أن تساعد حقاً في رسم الابتسامات على وجوههم و تقليل الشعور بالوحدة الذي قد ينجم عن العزلة.

حيث يمكنك – مع مراعاة المسافة الاجتماعية الموصي بها لمسافة مترين – أن تقوم بالآتي:

  • زيارات خارج المنزل كعائلة في الأماكن المفتوحة الغير مزدحمة.

  • طهي الأطعمة أو الحلويات المفضلة لوالديك و إرسالها لمنزلهم أسبوعياً.

  • اطلب من والديك طهي أطباقهم العائلية المميزة لك أو لأطفالك.

  • اشتر لوالديك الحلوى أو الوجبة الخفيفة أو المفضلة لديهم من الخارج من مطعمهم المفضل مع مراعاة تسخينها جيداً لمنع الإصابة بأي عدوى.

  • أرسل إليهم الزهور على باب منزلهم.

  • أجعل اطفالك يصنعون بطاقة أو عمل فني خاص باسم جدهم و جدتهم.

  • قم بشراء كتاب للمؤلف المفضل لهم و توصيله إلى منزلهم.

3- شجع والديك على البقاء في تواصل دائم مع الآخرين

شجع والديك على البقاء في تواصل دائم مع الآخرين

من الصعب و لكن ليس من المستحيل على الآباء المسنين الحفاظ على حياة اجتماعية نابضة بالحياة على الرغم من العزلة الجسدية.

و يمكنك مساعدتهم على ذلك من خلال التأكد من امتلاكهم للأجهزة اللازمة لجعلهم على اتصال دائم بأصدقائهم، و تشجيعهم على القيام بنفس أنشطتهم التي كانوا يحبون ممارستها مع اصدقائهم خارج المنزل، حيث يمكنهم ممارستها معهم عبر الإنترنت.

و مثال على ذلك:

  • لعب الشطرنج أو لعبة الداما أو البطاقات أو الطاولة عبر الإنترنت مع أصدقائهم.

  • تشجيعهم للانضمام إلى نادي الكتاب عبر الأنترنت و بدء إجراء المحادثات و المناقشات الجماعية عبر الأنترنت أو من خلال برنامج زوم Zoom.

  • الاشتراك في الدروس و الدورات عبر الإنترنت.

  • مساعدتهم في الاشتراك و التقديم في الأنشطة الدينية عبر الأنترنت التي تقدمها المنظمات الدينية في منطقة سكنهم.

4- طرق العناية بالوالدين المسنين : خدمة توصيل الطلبات إلى المنزل

طرق العناية بالوالدين المسنين خدمة توصيل الطلبات إلى المنزل

إن الافتقار إلى وسائل النقل و قلة الحركة و التباعد الاجتماعي يجعل التسوق أكثر صعوبة من أي وقت مضى لكبار السن.

يمكنك أن تساعد والديك بالاطلاع إلى القائمة الخاصة بجميع احتياجاتهم و توصيل أكبر قدر ممكن من طلباتهم.

يمكنك القيام بطلب التوصيل نيابة عنهم أو إرشادهم خلال عملية الطلب، و ذلك قد يشمل:

  • مساعدتهم في تجهيز قائمة طلبات توصيل البقالة و يمكنك إجراءها عن طريق الهاتف أو التجارة الإلكترونية.

  • مساعدتهم في طلب الوجبات الجاهزة من خلال خدمات التوصيل التي تقدمها مطاعم الوجبات السريعة.

  • مساعدتهم في تجهيز طلب توصيل الأدوية بوصفة طبية من الصيدلية في منطقة سكنهم.

  • مساعدتهم في تجهيز طلب توصيل السلع المنزلية عبر الأنترنت من خلال أمازون أو ما إلى ذلك.

5- طرق العناية بالوالدين المسنين : ساعدهم في تنظيم الأدوية

طرق العناية بالوالدين المسنين ساعدهم في تنظيم الأدوية

يمكن أن يكون الالتزام بالأدوية الطبية في مواعيدها تحدياً لكبار السن، خاصةً أولئك الذين يعانون من ضعف البصر أو التهاب المفاصل أو ضعف الإدراك.

يمكن أن يؤدي عدم تناول الأدوية المناسبة بالجرعات المناسبة و في الأوقات المناسبة إلى مشاكل صحية خطيرة.

فيما يلي بعض الطرق لمساعدة والديك على الالتزام بخطة علاجهم مع أطبائهم خلال العزل:

  • قم بعمل تذكيرات و تنبيهات على هاتفهم بمواعيد الدواء.

  • يمكنك أيضاً شراء علبة منظم أقراص الأدوية، لمعرفة هل يتم تناول الأدوية في مواعيدها و متى سيحتاجون إلى إعادة تعبئتها أو إعادة طلبها.

6- طرق العناية بالوالدين المسنين : ساعدهم في تأمين منزلهم

طرق العناية بالوالدين المسنين ساعدهم في تأمين منزلهم

يميل اللصوص إلى استهداف كبار السن الذين يعيشون بمفردهم، بالاحتيال و السرقة و الاستغلال اكثر من غيرهم.

و لحسن الحظ، تتيح لنا الابتكارات في تكنولوجيا تأمين المنازل فرصة أكبر لحماية والدينا المسنين عندما يكونوا بمفردهم.

و هذه بعض النصائح:

  • قم بتغيير باب منزلهم و استبداله بباب أمان مصفح.

  • ثبّت جرس باب بكاميرا لتتمكن من معرفة من يأتي و يذهب إلى منزل والديك.

  • اربط الاتصال بهاتفك مع جرس الكاميرا، حتى يمكنك إخبار الزوار بأنك على علم بوجودهم.

  • تركيب كاميرات داخل منزل والديك و خارجه، حتى يعلم كل الزوار، مثل مقدمي الرعاية و المرضات و عمال النظافة، أنه يتم تصويرهم لردعهم عن أي سلوك سيء.

7- طرق العناية بالوالدين المسنين : خطة الطوارئ الطبية

طرق العناية بالوالدين المسنين خطة الطوارئ الطبية

إذا كنت تقلق من سقوط والديك مثلا أو تعرضهم لحالة طبية طارئة، ففكر في إحدى التقنيات الجديدة العديدة التي تمكنهم من طلب المساعدة إذا كان الهاتف بعيداً عن تناولهم:

  • ارتدائهم أساور التعقب GPS، و ربطها بهاتفك لتنبيهك من خلال ضغطهم على زر الإنذار في حالة الطوارئ.

  • قم بتثبيت أجهزة انذار على الحائط بمنزلهم للضغط عليها لطلب المساعدة عند الحاجة.

8- طرق العناية بالوالدين المسنين : الاستعانة بأجهزة التكنولوجيا الذكية

طرق العناية بالوالدين المسنين الاستعانة بأجهزة التكنولوجيا الذكية

لا تستطيع التقنيات الذكية فقط تسهيل المهام على والديك المسنين في منازلهم، و لكن يمكن للبعض أيضاً أن يسمح لك بالتحكم في الأشياء عن بُعد.

إليك بعض التقنيات الذكية التي يمكنك وضعها في الاعتبار:

  • مكبرات الصوت المنزلية مثل Amazon Echo و جوجل هوم google home ، تسمح لوالديك بإجراء مكالمات هاتفية و جدولة المواعيد و الاستماع إلى الموسيقى و تغيير قنوات التلفزيون و توفير توقعات الطقس – كل ذلك عن طريق الأوامر الصوتية.

  • ضع بمنزلهم جهاز الترموستات الذكي المنظم للحرارة، للحفاظ على مستوى التدفئة أو البرودة المناسبة و التحكم فيه من هاتفك.

  • استخدام المصابيح الذكية (يتم التحكم فيها من هاتفك أو مكبر الصوت الذكي) للآباء المسنين الذين يعانون من مشاكل في الرؤية أو التنقل.

  • تركيب جهاز كشف تسرب الغاز الاوتوماتيكي و منع انتشاره في أركان المنزل.

و ختاماً فهذه كانت بعض الطرق و الأساليب التي يمكنك من خلالها مساعدة والديك و الاطمئنان على راحتهم و توفير سبل الأمان لهم أثناء عزلتهم الاجتماعية.

نشرت تحت تصنيف الصجه ورشاقه

عادات تطيل عمرك : إليك ١٨ قاعدة بسيطة يمكنك اتباعها

عادات تطيل عمرك

هل ترغب في تحسين فرصك للعيش لمدة أطول، و هل فكرت يومًا ما أن هناك طرق لإطالة العمر حتى ١٠٠ عام، و وما السر وراء أعمار المعمرين الطويلة، وهل من الممكن تجنب أمراض الشيخوخة والعيش بصحة جيدة لمدة أطول، ففي هذا المقال ستتعرف عل عادات تطيل عمرك و تساعدك في التغلب علي الشيخوخة، فيجب عليك اتباعها إذا كنت تريد العيش حتى ١٠٠ عام !

عادات تطيل عمرك

هناك عادات تطيل عمرك و تجنبك الشيخوخة، فيجب اتباعها، و علي سبيل المثال استبدل اللحوم الحمراء تناول المزيد من الفواكه والخضروات و كذلك تناول الدهون الصحية و تناول البقوليات و الحبوب.

١- استبدل اللحوم الحمراء

استبدل اللحوم الحمراء

أظهرت الأبحاث أن تبديل حصتك من اللحوم الحمراء ببروتين نباتي عالي الجودة (مثل الصويا أو البقوليات)، يقلل من مستويات الكوليسترول.

و وجدت دراسات أخرى أن هذا الاستبدال يمكن أن يقلل بشكل كبير من خطر الوفاة المبكرة – خاصة من أمراض القلب.

٢- تناول المزيد من الفواكه و الخضروات

تناول المزيد من الفواكه و الخضروات

أنت تعلم بالفعل أنك بحاجة إلى تناول الفاكهة و الخضار، و لكن هل تعلم أن قلة تناولها يمكن أن يؤدي إلى الوفاة المبكرة ؟

وجدت دراسة أجريت عام 2017 أن نسبة مذهلة من 5.6 إلى 7.8 مليون حالة وفاة مبكرة في جميع أنحاء العالم تنبع من الأشخاص الذين يتناولون أقل من 500 جرام من الفاكهة (وجبتين تقريبًا) و 800 جرام من الخضار (حوالي 3.5 حصة) يوميًا.

لذلك ضع في اعتبارك إضافة هذه الفاكهة والخضروات الغنية بمضادات الأكسدة إلى قائمة النظام الغذائي الخاص بك.

٣- نمط المعيشة و وجود أهداف في الحياة

هناك قيمة كبيرة في الاستمرار في القيام بشيء تحبه في حياتك، فوجود هدف في حياتك يبطء من عملية الشيخوخة.

وقد تمكن الباحثون من ربط الشعور بالهدف في الحياة مع انخفاض بنسبة 83 في المائة في الوفاة من جميع الأسباب.

و انخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب و الأوعية الدموية مثل السكتة الدماغية أو النوبات القلبية، وفقًا لمراجعة عام 2016 لعشر دراسات.

٤- تناول الدهون الصحية

إن تقليل كميات الدهون غير المشبعة و الدهون المشبعة غير الصحية في نظامك الغذائي سيقطع شوطًا كبيرًا نحو مساعدتك على العيش حتى 100 عام.

وجدت دراسة حديثة أنه مقابل كل زيادة بنسبة 2 في المائة في الدهون المتحولة في نظامك الغذائي، يزيد خطر الموت المبكر بنسبة 16 نسبه مئويه.

كما أن زيادة الدهون المشبعة بنسبة 5٪ تزيد من خطر الوفاة المبكرة بنسبة 8٪.

و على الجانب الآخر، استبدل تلك الدهون التي تسد الشرايين بالدهون الصحية و الدهون الأحادية غير المشبعة، و من المحتمل أن تعيش لفترة أطول.

٥- عادات تطيل عمرك : تناول البقوليات و الحبوب

مثل تناول الفاصوليا و البازلاء و الحمص والعدس.

و قد أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين يعيشون في المناطق الزرقاء، و هي مناطق مشهورة بعددهم الكبير من المعمرين – يأكلون كوبًا واحدًا من البقول يوميًا.

و تعود الأسباب التي تجعل هذه الأطعمة النباتية تساعد على إطالة العمر إلى أن البقول تحتوي على نسبة عالية في الألياف.

كما أنها منخفضة السعرات الحرارية و غالبًا ما تحل محل مصادر البروتين غير الصحية مثل اللحوم الحمراء.

و تشير الأبحاث إلى أن تناول حصة واحدة يوميًا يمكن أن يقلل من مستويات الكوليسترول الضار.

٦- تناول المكسرات “الجوز و البندق و اللوز و الكاجو”

تناول المكسرات "الجوز و البندق و اللوز و الكاجو"

يعد تناول حفنة من المكسرات كل يوم طريقة لذيذة لمساعدتك على العيش حتى 100 عام.

في دراسة أجريت على ما يقرب من 120.000 شخص بالغ، كان أولئك الذين يتناولون المكسرات كل يوم أقل عرضة للوفاة بنسبة 20 في المائة خلال المتابعة لمدة 30 عامًا من أولئك الذين لا يتناولون المكسرات.

نعم، فالمكسرات غنية بالدهون، و لكنها في الغالب من النوع الصحي غير المشبع، بالإضافة إلى أنها غنية بالبروتين و الألياف، و قد ثبت أنها تحسن مستويات الكوليسترول و ضغط الدم.

٧- السيطرة على الضغوط و التوتر

ربما تعرف أن الإجهاد المفرط يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بأمراض يمكن أن تقصر حياتك.

و يعد التأمل طريقة فعالة جدًا لتقليل الآثار الصحية السلبية للإجهاد، و لكن حتى تمارين التنفس البسيطة يمكن أن تساعدك.

مرة واحدة في اليوم، اجلس بهدوء لبضع دقائق وركز على التنفس ببطء وعد لأربعة أو أكثر في كل شهيق و زفير.

٨- لا تهمل الكشف الدوري السنوي

لا تهمل الكشف الدوري السنوي

من أجل العيش لفترة أطول، تحتاج إلى بذل كل ما في وسعك للوقاية من المرض، أو على الأقل، الإصابة بمرض في وقت مبكر.

لهذا من الضروري متابعة طبيبك و زيارتك وفقًا للجدول الزمني الذي يحدده لم.

و تأكد أيضًا من قيامك باختبارات الفحص مثل تصوير الثدي بالأشعة و تنظير القولون و اختبارات البروستاتا.

٩- الخمول و كثرة الجلوس

تظهر أحدث الأبحاث أن قضاء الكثير من الوقت في الجلوس دون نشاط، يمكن أن يكون مميتًا مثل النيكوتين.

لذلك إذا كنت تريد أن تعيش حتى 100، فلا تدخن و لا تقع فريسة “مرض الجلوس”.

وجدت إحدى الدراسات أن الجلوس في أوقات الفراغ (مثل مشاهدة التلفاز أو تصفح الويب) له تأثير كبير على زيادة خطر الموت المبكر.

فأولئك الذين أمضوا أكثر من ست ساعات من وقت الفراغ في اليوم، كان لديهم معدل وفيات أعلى بنسبة 19 في المائة من أولئك الذين قضوا أقل من ثلاث ساعات من وقت فراغهم على الأريكة.

١٠- حافظ على الأصدقاء المقربين

نعم، العلاقات الأسرية مهمة، و لكن مع تقدمك في العمر، قد يكون احتياجك للأصدقاء الجيدون أكثر أهمية.

فغالبًا ما تكون العلاقات الوثيقة مع الأصدقاء لا تقل أهمية عن تلك التي تربطك بالوالدين و الأخوات و الأطفال.

و يرتبط الحفاظ على صداقات قوية مع تقدمك في السن بصحة أفضل و سعادة أكبر.

و كلاهما من المكونات الرئيسية للعيش حتى 100 عام.

١١- النشاط البدني كل يوم

 النشاط البدني كل يوم

يجب عليك ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة على الأقل في اليوم من النشاط البدني المعتدل، مثل المشي.

و أظهرت الأبحاث أنه إذا كنت شخص نشطًا باستمرار، فسيقلل ذلك من خطر الوفاة المبكرة.

و بدلاً من تخصيص وقت معين للتمارين، ينصح الخبراء باستغلال الأعمال اليومية كتنظيف المنزل بالمكنسة الكهربائية أو قص العشب أو المشي أو ركوب الدراجة إلى المتجر.

١٢- عادات تطيل عمرك : كن على تواصل مع الآخرين

عادات تطيل عمرك : كن على تواصل مع الآخرين

لا يكفي أن يكون لديك أصدقاء، بل يجب عليك التواصل معهم بشكل منتظم من أجل الحصول على الفوائد التي تطيل العمر.

و هذا يعني أكثر من مجرد متابعتهم على Facebook و “الإعجاب” بالصور التي يعرضونها !

فعندما يكون لديك روابط اجتماعية قوية حقًا، فإنك تقلل من خطر الوفاة المبكرة بنسبة 50 في المائة مقارنة بالأشخاص الذين ليس لديهم هذه الروابط.

١٣- عادات تطيل عمرك : ازرع حديقة

عادات تطيل عمرك : ازرع حديقة

إن زراعة الحديقة و رعايتها و حصادها هو نشاط آخر سيساعدك على العيش حتى 100 عام.

حيث يتطلب منك قدر كبير من الجهد البدني، بالإضافة إلى أن الخضار التي تجنيها يمكن أن تلعب دورًا هامًا في نظامك الغذائي الصحي طول العمر.

١٤- عادات تطيل عمرك : قلل من الأطعمة المصنعة

عادات تطيل عمرك : قلل من الأطعمة المصنعة

عندما تأمل في العيش حتى 100 عام، يجب أن تأكل جيدًا.

و هذا يعني تركيز نظامك الغذائي على الأطعمة الكاملة الحقيقية، الفواكه الطازجة و الخضروات و الأسماك و اللحوم الخالية من الدهون و الحبوب الكاملة و البروتينات النباتية.

و هذا يعني تجنب الأطعمة المعبأة بشكل مفرط قدر الإمكان.

قد تكون هذه الأطعمة المعبأة مريحة، و لكنها عادة ما تكون محملة بالكثير من الملح و السكر و الدهون غير الصحية و المواد الحافظة و المواد المضافة التي قد تسرق سنوات من حياتك.

١٥- عادات تطيل عمرك : تجنب المشروبات الكحولية و التدخين

قد يكون الأشخاص الذين لا يشربون المشروبات الكحولية، أقل عرضة للوفاة المبكرة من غيرهم.

و قد ارتبط الإفراط في الشرب و التدخين، بزيادة خطر الوفاة المبكرة.

١٦- عادات تطيل عمرك : تناول الحبوب الكاملة

عادات تطيل عمرك :  تناول الحبوب الكاملة

قم باستبدال الخبز و المعكرونة و الأرز بتناول الحبوب الكاملة.

لإنها تحتوي على الكثير من الألياف الصحية، مما يساعدك على الشعور بالشبع، و الحفاظ على مستويات معتدلة من السكر في الدم.

و من خلال تناول المزيد من الحبوب الكاملة، قد تمنح نفسك أيضًا فرصة للعيش حتى 100 عام.

و في إحدى الدراسات، كان خطر الموت في الأشخاص الذين تناولوا حصصًا باليوم من الحبوب الكاملة أقل بنسبة 20% من أولئك الذين لم يتناولوها.

١٧- عادات تطيل عمرك : الحفاظ على وزن صحي

عادات تطيل عمرك : الحفاظ على وزن صحي

إن زيادة الوزن أو السمنة تعرضك لخطر الإصابة بعدد من الأمراض التي يمكن أن تقلل من فرص حياتك إلى 100عام.

و ذلك مثل مرض السكري و السرطان و أمراض القلب، فكلها مرتبطة بزيادة خطر الوفاة.

و للبقاء بصحة جيدة و العيش لفترة أطول، احرص على إبقاء مؤشر كتلة جسمك في المعدل السليم.

١٨- عادات تطيل عمرك : اقضِ المزيد من الوقت في الطبيعة

عادات تطيل عمرك : اقضِ المزيد من الوقت في الطبيعة

يميل الأشخاص المعمرين والأصحاء إلى العيش في أماكن أكثر صحة أو في المساحات الخضراء.

و قد وجدت الدراسات أن قضاء المزيد من الوقت في الطبيعة يمكن أن يقلل الاكتئاب، و يجعلك أكثر نشاطًا وتعرض أقل للتلوث.

و يعتقد بعض العلماء أن قضاء الوقت في الطبيعة يمكن أن يغير بالفعل طريقة عمل الدماغ.

و هذا يحسن قدرتك على التفكير بوضوح و حل المشكلات.